قبل وجود الثلاجة.. تعرف على كيفية الاحتفاظ بالطعام سابقًا

يعتبر الثلاجة من وسائل الراحة الحديثة التي تتواجد في يومنا الحالي، ولكن هناك العديد من الأشخاص التي تتساءل عن كيفية حفظ الأطعمة في السابق قبل صنع الثلاجات، دون معرفة إجابة واضحة.

في هذا الصدد، يكشف مصراوي في التقرير التالي، الطرق التي كان يحفظ بها الأشخاص للأطعمة، وذلك وفقًا لما ذكره موقع wonderopolis، والتي تتمثل فيما يلي :

تم صنع أول ثلاجة كهربائية في عام 1913، وقبل ذلك وجد الأشخاص طرقًا أخرى لتخزين طعامهم، في المناطق الباردة ، كان بإمكان القدماء تجميد طعامهم، كما يمكنهم بعد ذلك تخزينه في الجليد والثلج، كما يسمح للأماكن الأكثر دفئًا بتجفيف الطعام في ضوء الشمس، حيث يقول الخبراء إن هذه الممارسات المبكرة أعطت الناس خيار الاستقرار وتشكيل المجتمعات.

حيث نشأت إحدى الطرق المتقدمة لتخزين الطعام في بلاد فارس حوالي 400 قبل الميلاد، كان الأشخاص هناك يخزنون الطعام في هياكل تسمى ياخشال، حيث كانت هذه مبانٍ مقببة مصنوعة من الطوب اللبن للحفاظ على الجليد متجمدًا حتى خلال أشهر الصيف الأكثر حرًا، ثم تم عزل تلك الهياكل، التي لا يزال الكثير منها قائمًا حتى اليوم، بجدران يصل سمكها إلى ستة أقدام.

خلال العصور الوسطى، كان الأشخاص يحتفظون باللحوم عن طريق تمليحها أو تدخينها، بالإضافة إلى إمكانية تجفيف العديد من الأطعمة، بما في ذلك الحبوب، وغالبًا ما كانت الخضروات مملحة أو مخللة، وكان يتم تجفيف العديد من الفاكهة أو تحويلها إلى معلبات، ومن ثم بعد ذلك تخزين هذه الأطعمة في أماكن باردة، مثل الأقبية والكهوف، ما سمح هذا للأشخاص بتوفير الطعام لأوقات الحاجة أثناء فترات التي يحدث فيها جفاف أو مجاعات.

في وقت لاحق ، تم بناء مبانٍ تسمى منازل الجليد أو حفر الجليد على فكرة Yakhchal، من ثم تم تبريده بواسطة حفرة تحت الأرض مليئة بالجليد، وتم تغطية مبنى أكبر فوق الأرض التي توجد بها الحفرة، كما كانت تلك البيوت الجليدية شائعة جدًا بحلول القرن التاسع عشر، هذا أيضًا عندما أصبح توصيل الثلج أمرًا شائعًا، حيث كانت هناك شركات متخصصة في توصيل كتل الجليد لملء حفر الجليد خلال أشهر الصيف.

في نهاية القرن التاسع عشر، احتفظ الكثير من الأشخاص بطعامهم طازجًا في صناديق ثلج مصنوعة من الخشب، حيث تحتوي هذه الخزانات على كتل كبيرة من الثلج للحفاظ على برودة الطعام، و كانت صناديق الثلج مبطنة بالقصدير أو الزنك للعزل، ومن ثم نمت أعمال توصيل الثلج حيث تطلب المزيد من المنازل الثلج للحفاظ على الطعام.

بحلول الثلاثينيات من القرن الماضي، كان الكثير من الناس يستخدمون الثلاجات الكهربائية للحفاظ على الطعام طازجًا، منذ ذلك الحين، أدى النمو التكنولوجي إلى جعل هذه الآلات أكثر تقدمًا، تأتي العديد من الثلاجات اليوم مزودة بفلاتر مياه مدمجة وصانعات ثلج، حتى أن بعض الأشخاص يختارون أنواع الثلاجات الذكية، التي يمكن أن تساعدهم في التخطيط للوجبات ومتجر البقالة.