قصة الزوج المريض بالصرع «زوجته حملت من عشيقها في ليلة الدخله»

عندما نقول أن الشيطان وقف يصفق للإنسان، فيتعجب الجميع لاننا نحن أمام قصة يقشعر لها الأبدان، وفي تلك السطور نقدم لكم أبشع الخيانات الزوجية، واحدة من أغرب قصص الخيانة الزوجية، وهي لفتاة جميلة وذات حسب ونسب وأنوثة طاغية، تجذب العقول وكل من يتعرف عليها، فكل من يراها يحلم بالارتباط بها، وتقدم لها العديد من الأثرياء، لكنها فضلت الزواج بشاب من أسرة عريقة كان فارس الأحلام بالنسبة إليها.

وافقت أسرة الفتاة على الشاب ولبى جميع متطلباتها، واشترى لها شقة بـ اسمها، وكان يحبها بجنون وهي تعلم ذلك ولذلك سيطرت عليه وعلى احاسيسه وعقله، وكانت دائماً توهمه بأشياء لم تحدث وكان يصدقها وقبل زفافهما ببضعة أيام، علمت من بعض الاقارب أن عريسها له تاريخ طويل مع مرض الصرع ولكنه شفي منه فاستغلت تلك النقطة لصالحها وتحولت إلى إنسانة أنانية تأخذ ولا تعطي.

وفي يوم ليلة الزفاف امتنعت عنه ووضعت له مخدر بالعصير، واتهمته بأسوء الاتهامات أنه كان زوج قاسي في طباعه، واتضح أنها كانت على علاقة ثانية مع شخص آخر وكانت تستقبله في الغرفة الاخرى وزوجها غارق في النوم، وكان العشيق هو الزوج الفعلي ويخرج من المنزل بعد الفجر، فتتوجه وتنام الى جوار زوجها، إلى أنه بدأ يشك في تصرفاتها وحينما واجهها غضبت منه غضباً شديداً وتركت المنزل وذهبت إلى أسرتها.

توجه الزوج إلى منزل الأسرة وبشره والدها بأنها حامل، وعندما سمع الزوج هذا الخبر اصيب بنوبة الصرع لان بداخله شك كبير بان هذا الطفل ليس ابنه، ولم يستطع إخبار أحد خوفا على سمعته وإذا تحدث لن يصدقه أحد، وظل صامتا مذهولا واصطحب زوجته للمنزل وذهب للعمل.

“­عاد العشيق للزوجة الخائنة وعلى غير العادة رجع الزوج للبيت مبكرا، ليتوجه إلى الحمام ويجد ملابس غريبة فسألها لمن تلك الملابس،فقالت له انها ملابسك وانت كنت ترتديها بالأمس فقال لها انها ليست لي وبمكر ودهاء احتضنته بدلال وقالت ألا تتذكر حينما اشتريتها لك بمناسبة عيد ميلادك ولم ترتديها إلا أمس، في عيد ميلادك فسكت وتوهم أن ذلك حدث بالفعل وظل يكتم داخله والجنين ينمو في بطن زوجته”.

“وكلما كانت تمر الأيام كانت عصبية الزوج المخدوع تزداد، وبدأت تنتابه نوبات الصرع بكثرة والزوجة مستمرة في إعطاؤه المخدر، ووضعت الطفل وحينما رآه وجد أنه لا يشبهه ونظر إليه وظل صامتا، ومع مواجهتها اعترفت بجريمتها وقالت له:”أنا تزوجتك سد خانة وانت زوجي على الورق فقط فانت لم تلمسني منذ تزوجتك وشخص مثلك مريض لا يقدر على واجبات الزواج”.­ ­

خرج الزوج مصدوم يبكي كالأطفال وفي الطريق أثناء ذهابه لمنزل والدها انتابته نوبة صرع قوية وقضيت عليه في الحال.­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­