هيفاء وهبي : أنا سمراء وأجمل ناس في العالم السمر

لليوم الثاني على التوالي، وجهت النجمة اللبنانية هيفاء وهبي انتقادات مباشرة لكل من حاول الإساءة اليها بعد تداول صورة تظهرها وكأنها خضعت لجراحة تجميل فاشلة ومتقدمة في العمر، وقالت هيفاء أنها ليست بيضاء وتفخر ببشرتها السمراء ولهذا تأثرت الصورة بانخفاض الإضاءة، ووصفت تعليقات بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي على صورتها ب “العنصرية”.

وقالت هيفاء وهبي في مداخلة هاتفية لبرنامج “القاهرة اليوم”: أنا لوني الحقيقي أسمر، فالسمار ليس عيبًا، هو فعلًا فيه كدا؟ هو فيه أحلى من السمار؟ أحلى ناس في العالم السمر.

وتابعت: أنا سمرا، أنا وحشة، شكرا يا عم، أنا طلعت على المسرح وأثبت للكل أن من وراء هذه الحملة أشخاص كذابون، وبيغاروا من النجاح، فالشخص اللي صالب طوله وناجح بتغاروا منه.

وأردفت: والشخص الفاشل تتركوه لحاله لأنه لا يؤثر عليكم، في ناس كده، يعني إيه سمراء؟ أنا مبسوطة بسماري، إيه العيب في كده؟ إيه المشكلة؟ في الآخر دي صورة لا راحت ولا جت، فين العيب؟ العيب لو عملنا حفلة فاشلة، إيه العنصرية دي ؟!.

وأوضحت: بعد كل الحملة دي طلعت على المسرح، ونجحت وجمهوري خطف قلبي، والناس كانت بتقولي عايزين ناخدك معانا، متمشيش.

وسبق أن رجحت هيفاء وهبي أن تكون الضجة المفتعلة حول صورتها الأخيرة “مدبرة” من بعض الحاقدين، بسبب تواجدها في موسم الرياض والذي يعد حاليا أهم موسم للفعاليات الفنية في العالم العربي، وقالت إن مجرد ظهورها بشكلها الطبيعي على المسرح يمثل الرد المناسب على هذه الضجة، وبنفس الوقت نشرت هيفاء عبر كل منصاتها بمواقع التواصل الاجتماعي ألبوم صور كامل لإطلاتها بحفل موسم الرياض.

أضافت هيفاء وهبي في مداخلة هاتفية ببرنامج “الحكاية” الذي يقدمه عمرو أديب، عبر قناة MBC مصر: ربنا إداني نعم كتيرة تستحق الشكر، بدل ما تستوقفني عند شيء تافه، وكل ما هتنجح في حياتك هتكون مستهدف، العبوها أذكى من كده المرة الجاية، وردي الحقيقي هو ظهوري قدام الملايين على الهواء مباشرة، هي دي هيفاء سواء فنيًا أو شكلًا.

تابعت قائلة: موضوع بهذه التفاهة مش هيستوقفني، أو حتى حملة موجهة معروف إنها ورا أشخاص هو ده هدفهم، لأن كنت في بلد راقي جداً، وفي حدث فني أحسد عليه، فطبيعي يطلع لي أشخاص عايزين يعملوا شوية حركات.

وقالت هيفاء وهبي: من الواضح إني مستهدفة، خصوصًا كل ما ربنا بيعطي تقدم ونجاح، بيطلع أشخاص بيحبوا يبهدلوا صورتك أو يحفظوا الناس صورة مش بتاعتك، بقولهم العبوها المرة الجاية أذكى من كده، وطلوعي على المسرح هو الرد.

وعقب الإعلامي عمرو أديب، مداعبا هيفاء وهبي: إنتي كنت محسودة من ساعة ما وصلتي شفتك وقعتي، لترد هيفاء وهبي: انا أي مكان بروحه لازم أقع.