خبير موارد مائية يحذر من انهيار سد النهضة بعد وقوع زلزالين في إثيوبيا

زلزال إثيوبيا وسد النهضة، حذر الدكتور عباس شراقي، أستاذ الموارد المائية والجيولوجيا، من تأثير الزلازل على سد النهضة، وخاصة بعد وقوع زلزالين قريبين من سد النهضة، أمس الأمر الذي يثير المخاوف من انهيار السد.

وعن زلزال إثيوبيا وسد النهضة، الذي وقع أمس، توقع الدكتور عباس شراقي أن تؤثر مثل هذه الزلازل فى المستقبل على سد النهضة خاصة عندما تملأ البحيرة، حيث تشكل المياه وزنا إضافيًا على سطح الأرض.

وأضاف خبير الموارد المائية عباس شراقي إن إمتلاء سد النهضة بسعة 74 مليار متر مكعب يعنى أن يصبح الوزن 74 مليار طن، مؤكدًا أن التأثير يزداد مع وجود الفوالق والتشققات التى يحدث لها تنشيط بحدوث زلازل مجاورة، ومما يثير المخاوف.

وأكد خبير الموارد المائية عباس شراقي على حدوث زلزالين شمالى إثيوبيا، بشدة متوسطة 5.5، 4.6 ريختر، وقع زلزال إثيوبيا، أمس الاثنين، بين الساعة 2:21، 6:27 م بتوقيت القاهرة.

وأشار شراقي إلى أن الزلزالين حدثا شمالى إثيوبيا، على الحدود مع أرتيريا فى نهاية مثلث عفار، وهو من المناطق التى تقع فى نطاق الأخدود الإفريقى العظيم، الذى يقسم إثيوبيا نصفين، وهى أنشط المناطق الزلزالية والبركانية فى القارة الأفريقية.

وأوضح شراقي أن موقع الزلزالين، الذين وقعا في إثيوبيا، يبعدان عن موقع سد النهضة بحوالى 600 كيلو متر، وعن أديس أبابا بحوالى 550 كيلو متر، ويبعد عن أسمرة عاصمة أرتيريا بمسافة 150 كيلو متر.
وقال الدكتور عباس شراقي إن مركز الزلزالين يقعا على عمق 10 كيلو متر، وهو عمق يعتبر قريب من سطح الأرض، مؤكدًا أنه لا توجد أى تقارير عن وقوع أضرار أو إصابات نتيجة الزلزالين.