نجوى فؤاد: “رقصت في فرح جوزي وصاحبتي بعد خيانته ليا وبقالي 35 سنة مجروحة”

تحدثت الفنانة الكبيرة نجوى فؤاد، في حلقة أمس ببرنامج “الستات” على شاشة النهار، مع الإعلامية سهير جودة، والإعلامية مفيدة شيحة عن أحد أزواجها رفضت ذكر اسمه، وقالت إنها ندمت على هذه الزيجة.

وقالت نجوى: “أنا اطلقت غيابي منه لما خاني مع صاحبتي وراح اتجوزها، وبقالي 35 سنة مجروحة، أنا رقصت في فرحه هو وصاحبتي بعد خيانتهم وكانت أحلى مرة رقصت فيها”.

وتابعت: “اليوم ده حبيت أثبت وجودي في الفرح كـ عواطف محمد حلمي، والعند يومها ركبني ورقصت وقلت مبروك ليهم في المايك، وكنت برقص زي الطير المدبوح، ورجعت البيت منمتش 3 أيام”.

وأضافت: “هو كان لبناني، خاني معاها، وكان جايبلي برواز غالي وقالي هاخده أصلحه أتاريه بياخده عشان يحطه في شقته الجديدة، بس أنا محستش بخيانته، لكن قبل طلاقنا بشهرين كنا دايما في مشاكل”.

واستكملت: “غلطتي في العلاقة دي أني كنت بحبه بزيادة وبسمع كلامه جدا وكان شخصيته كويسة جدا، وكمان أشهر إسلامه عشاني، لكن اكتشفت إنه كان بيستغل نجوميتي عشان المكان اللي كان فيه، ساعات ببص لصوره دلوقتي وأقول راح فين الحب ده كله والعاطفة”.