الرئيسية / منوعات / فتاة ذهبت للمستشفى لشعورها بآلام حادة “طلعت حامل وعلى وشك الولادة”

فتاة ذهبت للمستشفى لشعورها بآلام حادة “طلعت حامل وعلى وشك الولادة”

أصيبت امرأة كانت تعتقد أنها تعاني من آلام شديدة في الدورة الشهرية بالذهول عندما أخبرها الأطباء أنها في حالة من المخاض، وعلى وشك الولادة.

هولي هينتون (23 عامًا)، فتاة من ولاية ليسيستر البريطانية، كانت تمر بدورات شهرية منتظمة لم يعوقها أي شيء، حتى بدأت مؤخرًا تعاني من تقلصات أقوى من المعتاد، وذلك أثناء إغلاقها للمقهى الذي تعمل فيه.

ومع زيادة الشعور بالألم، انهارت “هولي” وبدأت والدتها التي استدعت لها الإسعاف، في الشعور بالقلق، إذ جاءت الصدمة عندما أخبر الأطباء الأم بأن ابنتها حاملًا في الأسبوع 41 وعلى وشك الولادة، حسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

تم نقل الفتاة التي لم تظهر عليها أعراض الحمل إلى المستشفى، حيث وُلد ابنها “ثيو” في قسم حالات الطوارئ.

وقالت “هولي”، إنها كانت تعيش حياتها بصورة طبيعية، لكن وزنها كان يزداد قليلا فقط، ولم تعتقد على الإطلاق أنها ستنجب طفلًا، وتابعت الفتاة العشرينية: “كنت أزداد بضعة كيلو جرامات حول منطقة الأرداف، لكني اعتقدت أنه كان بسبب الإفراط في تناول الشوكولاتة، فلم يكن لدي أي من الأعراض العادية للحمل، ولا فقدان شهية أو غثيان”.

واستكملت الفتاة وهي تتذكر اللحظة التي اكتشفت خلالها أنها حامل في طفل، “عندما أخبروني أنني حامل في الأسبوع 41، أصبت بالصدمة، كنت أعلم أنني أريد أطفالًا يومًا ما ولكن في المستقبل عندما أكون في علاقة صحيحة وسعيدة، فكان عمري 22 عامًا ولم يكن لدي أي فكرة عن أنني حامل، لذلك كنت لا أزال أدخن وأخرج للشرب في نهاية كل أسبوع مع أصدقائي”.

وتعمل هولي هينتون في أحد الفروع التابعة لمقهى عالمي شهير، إذ أنها تعرضت لآلام حادة ومفاجئة خلال غلقها للمقهى في أحد أيام العمل، ومن ثم تدهورت حالتها عند الذهاب للمنزل، وتم نقلها إلى المستشفى على الفور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.