الرئيسية / قضايا المجتمع / التأمينات الاجتماعية: لا يوجد لدينا ما يمنع اعتبار كورونا إصابة عمل

التأمينات الاجتماعية: لا يوجد لدينا ما يمنع اعتبار كورونا إصابة عمل

نفى جمال عوض، رئيس الهيئة القومية للتأمينات الاجتماعية، مطالبة الهيئة لأسر وفيات الأطقم الطبية لشهادات وفاة ذويهم متأثرين بالإصابة بفيروس كورونا، كي يحصلوا على مزايا قانون المعاشات.

وقال عوض، في مداخلة هاتفية لبرنامج «على مسؤوليتي»، الذي يقدمه الإعلامي أحمد موسى عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الأحد، أنه لا يوجد ما يمنع عند قانون المعاشات أن تعتبر الإصابة بكورونا إصابة عمل، موضحًا أن قانون المعاشات اشترط أن يكون سبب الوفاة مرتبط بالإصابة بمرض معدي.

وأضاف أنه في حالة حدوث وفاة لأحد أفراد الأطقم الطبية، تتقدم جهة العمل إلى لجنة الأمراض المهنية، والتي بدورها تبحث أسباب الوفاة وما إذا كانت طبيعية أم نتيجة الإصابة بمرض معدي.

وذكر أن عمل التأمينات الاجتماعية يبدأ بعد فحص اللجنة المختصة بالتأمين الصحي، معقبًا: «دورنا نمد أيدينا لأسر الأطباء الشهداء، ونقدملهم مزايا قانون المعاشات، محدش بيطلع حاجة من جيبه».

وأكد أنه في حالة الوفاة نتيجة الإصابة أثناء تأدية العمل يتم توفير معاش إضافي يساوي 80% من راتب الموظف، لافتًا إلى أن بحث سبب الإصابة إن كان أثناء تأدية العمل أم خارجه يقع على عاتق اللجنة المختصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.