الرئيسية / قضايا المجتمع / نوسة تركت زوجها للتمثيل فسقطت في شبكة أيمن للدعاره الفنيه

نوسة تركت زوجها للتمثيل فسقطت في شبكة أيمن للدعاره الفنيه

كشفت تحريات المباحث عن تفاصيل مثيرة في واقعة القبض على شبكة الدعارة في الوايلي بالقاهرة، والتي تضم شابا و23 فتاة.

وبينت التحريات أن الشاب كانت مهمته استقطاب الفتيات بزعم أنه يعمل ريجسير ومتعاقد مع شركة إنتاج فني كبرى، تكون مهمته اختيار الوجوه الجديدة للظهور في أدوار ثانوية فنية خلال شهر رمضان المقبل.

ووفقا لما توصل إليه رجال المباحث، فإن إحدى الفتيات التي تعرفت على زعيم الشبكة ربة منزل وهربت من منزل زوجها في الغربية بزعم تحقيق هوايتها في التمثيل، حتى استدرجها إلى ممارسة الفاحشه ومشاركته في شبكة الدعارة الفنيه.

وبحسب مصادر أمنية، فأن المتهمة «نوسة» اعترفت بأنها كانت ضمن أعضاء جروب الـ«ماميز» وهو جروب يضم مجموعة من الأمهات وهن أولياء أمور في مدرسة خاصة بالغربية، وأنها منذ أن تعرفت على الشاب «أيمن» ووعدها التمثيل بعد أن أرسلته إليه مجموعة من صورها، فقررت الهروب من المنزل بعد أن رفض الزوج طلبها بالظهور في أدوار ثانوية فنية.

وعند حضورها إلى القاهرة تقابلت مع الشاب في شقة بالوايلي ، وطلب منها صور جريئة وحصل على كان يسعى إليه، حيث اضطرت للإقامة معه في شقته بالوايلي، ومارس معها الحرام ليبدأ تنفيذ مخططه في توظيفها في استقطاب الفتيات الحسنوات من موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، للانضمام إلى شبكة الدعارة إلفنيه تحقق لهما مبالغ كبرى.

استجابت المتهمة لطلب صديقها وعاونته على الجريمة وكانت الفتاة التي تمارس الدعارة تأخذ منهما 300 جنيه في الساعة، بينما هما يأخذن 200 جنيه عن كل زبون.

قررت النيابة حبس المتهمة وباقي المتهمين على ذمة التحقيقات بتهمة ممارسة الدعارة والترويج لها، وجدد قاضي المعارضات حبسهم لمدة 15 يومًا على ذمة التحقيق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.