صلاح عبد الله: دفنت أخويا وذهبت لتصوير فيلم “الدادة دودي”

أحيا الفنان صلاح عبد الله، الذكرى الـ١٣ لرحيل شقيقه الأصغر “أحمد” عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك.

وأعلن صلاح عبد الله أن شقيقه توفي أثناء تصوير مشاهد فيلم “الدادة دودي” في الساحل، وعقب معرفته بخبر الوفاة سافر لدفن شقيقه وحضور العزاء وعاد لاستكمال تصوير المشاهد المتبقية من الفيلم، وذلك مراعاة لظروف الأطفال المشاركين في العمل.

وكتب صلاح عبد الله: “بدموعي افتكرت، زي النهارده من ١٣سنة وأثناء التصوير في الساحل للمشاهد المتبقية من فيلم (الدادة دودي)، قبل رمضان بثلاثة أيام تقريبًا تفاجأت بخبر وفاة شقيقي الأصغر”.

وأضاف: “نزلت دفنته وعملت العزاء في نفس اليوم وعدت للتصوير مراعاة لظروف الأطفال اللي كانوا ولادي في الفيلم وأسرهم وبالفعل أنهينا التصوير، وعدت لأنفرد بأحزاني وأبكى أخي الصغير بحرقة وأقرا له القرآن وأدعو له برحمة الخالق وغفرانه”.

وتابع: “أرجو من كل جمهوري قراءة الفاتحة والدعاء لأخي أحمد عبد الله.. وحشتني يا ابني، وعلى فكرة أخوك الصُغير سمير عبد الله جالك من١٠شهور.. يا ترى اتقابلتو؟!”.

59 ردّ على “صلاح عبد الله: دفنت أخويا وذهبت لتصوير فيلم “الدادة دودي””

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *